انتبهوا, فالميكروويف يعادل أخطار مليون سيارة !

 

 

في السنوات الأخيرة, أصبحت عائلات كثيرة تتوفر على جهاز "المايكروويف" في مطابخها نظرا لما يوفره ذات الجهاز من ربح للوقت في تذويب الأطعمة المثلجة. لكن, في المقابل, يشكل المايكروويف خطرا كبيرا على الصحة و البيئة.

 فقد كشفت دراسة حديثة أنّ الميكروويف ينتج كمية كبرى من ثاني أكسيد الكربون تعادل ما تنتجه أكثر من مليون سيارة.

هذه المعطيات, جاءت بها صحيفة التلجراف البريطانية بناء على أبحاث أجريت بجامعة مانشستر البريطانية. و حسب الباحثين الساهرين على هذه التجارب فقد تبث أنّ أجهزة الميكروويف تولد 1.2 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون سنويًا؛ أي ما يعادل ما تنتجه 1.3 ملايين سيارة.

 توصل العلماء إلى هذا الرقم عقب دراسة التأثير البيئي لأجهزة الميكروويف ومعرفة ظروف تصنيعها واستخدامها ورميها بعد نهاية عمرها الافتراضي.

و شدّد العلماء على ضرورة اتباع طريقة الاستخدام الصحيحة الموصى بها تجنبا لأضرارها البيئية.

كشفت دراسات سابقة أنّ عمر الميكروويف الحديث يقل عن سبع سنوات تقريبًا، مقارنة مع الأجهزة التي كانت متوفرة في الأسواق قبل نحو عقدين.

Horizon TV
0
Shares