• الرئيسية
  • مغرب
  • تزوير وسرقة وبلطجة .. تفاصيل مؤتمر خرج منه الاستقلاليون بـ"خفي حنين"

آخر الأخبار

تزوير وسرقة وبلطجة .. تفاصيل مؤتمر خرج منه الاستقلاليون بـ"خفي حنين"

علمت أوريزون تيفي بأن البطائق الالكترونية التي كانت جاهزة لتوزيعها على أعضاء المجلس الوطني من أجل التصويت على الامين العام الجديد وأعضاء اللجنة التنفيذية ، سرقت وهو  ما دفع الحزب الى تأجيل المؤتمر  الى يوم السبت القادم  بقصر المؤتمرات بالصخيرات .

ونشر عادل بنحمزة عضو اللجنة التنفيذية على صفحته الفايسبوكية قبل قليل خبر التأجيل حيث قال "لقد تقرر إرجاء إنتخاب الأمين العام للحزب و اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال إلى يوم السبت المقبل و ذلك بقصر المؤتمرات بالصخيرات، من أجل إصلاح بعض الأخطاء المادية في لائحة أعضاء المجلس الوطني للحزب، و من أجل تدارك طبع بطاقات المجلس الوطني بصيغة جديدة بعد ضياع بعض منها صبيحة اليوم بعد التدافع الذي عرفته مكاتب الاستقبال ".

وأضاف بنحمزة بأن   رئاسة المؤتمر الوطني و اللجنة التنفيذية للحزب سيصدران  بلاغا تفصيليا  يقدم كل حيثيات هذا التأجيل.

وفي الوقت الذي كانت في الأجواء هادئة واعتقد البعض بأن الهدنة بين تيار حمدي ولد الرشيد وانصار شباط  ستستمر الى نهاية أشغال المؤتمر لاسيما بعد معركة الصحون الطائرة التي عرفها عشاء اليوم لأول من المؤتمر ، اندلعت مواجهات اليوم بين الغريمين وذلك بالقرب من القاعة  التي ستشهد أشغال التصويت على الأمين العام.

هذا ولم يسلم الصحافيون ومعداتهم من عنف الحراس الخواص الذين كسروا أجهزة التصوير و قاموا بمصادرة هواتفهم النقالة ، يحدث هذا في الوقت الذي يترأس اللجنة التنفيذية للمؤتمر  عبد البقالي مدير نشر جريدة العلم،  ورئيس النقابة الوطنية للصحافة!.

ووفق ما علمته اوريزون تيفي فان سبب اندلاع المواجهات من جديد  يعود الى الطريقة التي تمت بها  توزيع  "البادجات" على المؤتمرين ، حيث شوهد حميد شباط وهو يتحدث بصوت مرتفع موجها اتهامات لاذعة  لخصومه الذين اتهمهم بحرمان أنصاره من التصويت، وتمكين تيار آخر من "البادجت" .

يشار الى أن أوريزون تيفي كانت سباقة  الى نشر خبر توصل  الاستقلاليين إلى اتفاق نهائي، يقضي بأن يسحب حميد شباط ترشيحه، في مقابل أن يضمن له منافسه نزار بركة عضوية اللجنة التنفيذية المقبلة. وهو ما وافق عليه المتفاوضون بعد سجالات طويلة.

وقال المصدر نفسه، أن حميد شباط، من جانبه وافق على أن يسحب ترشيحه للأمانة العامة، ويتقدم بترشيح آخر لعضوية اللجنة التنفيذية المقبلة.

اللقاء التوافقي، حضره كل من حميد شباط ونزار بركة وجميع أعضاء اللجنة التنفيذية وبعض رموز الحزب. حسب ما أكده مصدرنا من داخل حزب الاستقلال.

وقالت مصادرنا دائما بأن  " تسريب  خبر  الاجتماع السري الذي تم فيه الاتفاق على انسحاب شباط ، استشاط منه الأخير غضبا وهو ما دفعه الى التراجع الفوري عن قراره ، وهو ما أربك حسابات قيادات الحزب  التي سارعت الى تأجيل جلسة التصويت من يوم أمس الى اليوم ، ومن اليوم الى غاية السبت المقبل " .

 

 

 

 

Horizon TV
0
Shares