رفاق بنعبد الله يقررون ترتيب بيتهم الداخلي

 

 

 

 

قرر المكتب السياسي لحزب التقدم والإشتراكية خلال إجتماعه الدوري، إتخاد مجموعة من الإجراءات، من شأنها ترتيب البيت الداخلي للحزب. وذكر بلاغ صادر عن المكتب السياسي، أنه بعض مناقشة الوضع الداخلي للحزب، وخلاصات اللقائين الوطنيين، الذي نظمها الحزب الأسبوع الماضي، حيث عبر الحزب في ذات البلاغ عن ارتياحه العام لنجاح هذه المحطتين. 

بلاغ قيادة الحزب، ذكر أيضا بأن المكتب السياسي أعاد تأكيده على عزمه مواصلة نهج أسلوب الصرامة الديموقراطية المؤسَّسَة على مبادئ الحكامة الحزبية الداخلية وعلى ربط المسؤولية التنظيمية بالمحاسبة المؤسساتية، من أجل القطع مع الاختلالات التي تعتري الجوانب التنظيمية للحزب، بشكل لم يعد مقبولا، لاسيما وأن مُخرجات ومقررات المؤتمر الوطني العاشر تحمل من الإمكانيات ما يتيح اتخاذ وتفعيل كل المبادرات والإجراءات الكفيلة بتجاوز أية وضعية جمود أو ارتباك أو إخلال بالواجبات النضالية والتنظيمية المُتعاقد بشأنها سياسيا وأخلاقيا ونضاليا وتنظيميا، سواء على مستوى الأداء الفردي أو على صعيد النجاعة الجماعية، يضيف البلاغ.

وفِي سياق له علاقة بالإجراءات التي إتخدها الحزب لترتيب بيته الداخلي، إقرار منهجيةَ عملِ المكتب السياسي، كما أقر، أوليا وبناءً على ذلك، تقسيمَ المهام التي توزعت بين أقطابٍ ومسؤولياتٍ فردية، ويتعلق الأمر بقطب القضايا السياسية والفكرية، قطب السياسات الاقتصادية والاجتماعية والإيكولوجية، قطب التنظيم والقطاعات السوسيومهنية والمنظمات الموازية والتتبع التنظيمي للجهات، قطب الانتخابات، قطب التكوين وتنمية الكفاءات، قطب التواصل، فضلا عن مسؤوليات العلاقات الخارجية، المالية، المجتمع المدني في بعده التنموي، المجتمع المدني في بعده الترافعي، العمل النقابي، قضايا المساواة والنساء، قضايا الثقافة، مغاربة العالم، كما قرر المكتب السياسي أن يتقدم منسقُ كل قطب أو المسؤولُ عن أية مهمة، خلال الاجتماعات اللاحقة، بورقة عمل تحمل تدقيقات مضبوطة وتصورات عملية عن الأهداف والوسائل والكيفيات والمنهجية المتعلقة بكل مسؤولية على حدة.

Horizon TV
0
Shares