• الرئيسية
  • صحة
  • دراسة حديثة: تناول وجبة العشاء في وقت متأخر يزيد من خطر النوبات القلبية

صحة

دراسة حديثة: تناول وجبة العشاء في وقت متأخر يزيد من خطر النوبات القلبية

حذرت دراسة حديثة، من تناول وجبة العشاء بعد السابعة مساء، موضحة أن تناول وجبة العشاء متأخرا يزيد خطر الإصابة بالنوبات القلبية.

وعرض الباحثون الدراسة، من خلال مؤتمر European Society of Cardiology، حيث شارك في الدراسة أكثر من 700 شخص، تراوحت أعمارهم بين 18 و65 عاما، وكانوا يعانون من ارتفاع في ضغط الدم، حسبما ذكر موقع "روسيا اليوم".

وبحث العلماء في أثر وقت تناول وجبة العشاء على صحة قلب المشتركين في الدراسة، إضافة إلى دراسة أنواع الأغذية المتناولة ومستوى الملح المستهلك، كما أشارت النتائج إلى أن تناول وجبة العشاء في ساعة متأخرة من المساء، يؤثر على مستوى ضغط الدم في ساعات الليل.

وصُدم الباحثون من كون أثر تناول العشاء قبل ساعتين تقريبا من التوجه إلى النوم، كان أسوأ على المشتركين من تناول كميات كبيرة من الملح، فيما يوجد أنواع محددة من الأطعمة لا يجب تناولها خاصة قبل النوم، حيث يشمل النظام الغذائي الصحي وفقا لهذه الدراسة، وجبة الإفطار والغداء إلى جانب تناول وجبة عشاء خفيفة قبل السابعة مساء.

ولوحظ أن 40% من حالات انخفاض ضغط الدم تحدث خلال ساعات الليل، الأمر الذي يرفع من خطر الإصابة بالنوبة القلبية، وعانى المشتركون ممن تناولوا العشاء في ساعات متأخرة من الليل من ارتفاع ضغط الدم لاحقا، وكانوا أكثر عرضة للإصابة بالنوبة القلبية.

وأكد الباحثون أن جسم الإنسان عادة ما يستعد لمرحلة النوم، لكن ليس في حال تناول وجبة العشاء في وقت متأخر. حيث يبقى الجسم في حالة تأهب تماما كما الحال في ساعات النهار.

يذكر أن دراسات سابقة ربطت بين تناول وجبة العشاء في ساعات الليل المتأخرة، وارتفاع خطر الإصابة بالسمنة ومقاومة الأنسولين، وبالتالي الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

Horizon TV
0
Shares