ويتمثل التأثير الإيجابي للقهوة في توفرها على مضادات الأكسدة في الكافيين، وذلك بحسب ما أوردت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ويعمل الكافيين على ضبط الرجفان الأذيني، وتنظيم دقات القلب البطيني، والتقليل من وتيرة ضربات القلب غير المنتظمة.

وأرجعت الدراسة تحسين شرب القهوة لحالة القلب، إلى احتواء الفنجان الواحد على 95 ميلي غرام من الكافيين، والذي يعمل كمحفز للجهاز العصبي المركزي، وينظم عند دخوله إلى الدم، تأثير مركب "الأدينوزين"، الذي قد يسبب الرجفان الأذيني.