الرئيسية / مغرب / مضيان : غير مستعد لقيادة حزب “الميزان” وشباط من حقه الترشح

مضيان : غير مستعد لقيادة حزب “الميزان” وشباط من حقه الترشح

قال نور الدين مضيان رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب ، “انني غير مستعد لقيادة حزب الاستقلال، على الرغم من أن بعض الاخوان دفعوني للترشح، الا أنني أقدر حجم المسؤولية الملقاة على عاتق مهام الأمين العام”.

وأضاف مضيان الذي كان يتحدث خلال اتصال هاتفي مع قناة  “أوريزون تيفي ” عقب مصادقة الاستقلاليين على تعديل الفصلين 54 و91 من قانون الحزب ، أضاف  “ان باب الترشح لمنصب الأمين العام بات مفتوحا في وجه من يستوفي ملفه  الشروط القانونية، والأكيد بعد تحرير هذين النصين ، سيتوصل الحزب بطلبات الترشح “، مضيفا ” أن العلمي ونزار بركة  والوفا ومحمد الخليفة  وغيرهم من أسماء كثيرة من حقها الترشح “.

وخلال جوابه عن رغبة حميد شباط الأمين العام الحالي لحزب الاستقلال في الترشح لولاية ثانية ، خلال تصريحه في وقت سابق  لقناة “فرانس  24” ، قال مضيان ان “قناة فرانس 24 ليست مؤتمرا لحزب الاستقلال، وأنه من حقه الترشح اذا أراد ذلك”.

وكشف مضيان خلال حديثه “لأوريزون تيفي”، عن  موعد المؤتمر المقبل حيث قال  ” انه  سيكون خلال  شهر أو اثنين على أبعد تقدير” .

ويبدو أن المؤتمر القادم ، سيكون موعدا حاسما  للاستقلاليين لاسيما البعض منهم الرافضون للوضعية الحالية للحزب كتيار بلا هوادة  وأنصار حمدي ولد الرشيد، اذ بات من المؤكد أن يتنافس أكثر من عضو على قيادة سفينة حزب الميزان ، وتنفيذ وصية الزعيم السابق للحزب الراحل امحمد بوستة ، الذي تحرك خلال أيامه الأخيرة لكي يصحح أوضاع الحزب ، بعد تصريحات حميد شباط حول  موريتانيا، وهو ما دفع الخاريجة المغربية الى التحرك لتصحيح زلة لسان شباط، حيث اعتبرت الخارجية في بلاغ سابق لها أن  تصريحه “ينم عن جهل عميق بتوجهات الدبلوماسية المغربية”.

جدير بالذكر أن حزب الاستقلال صادق  بالاجماع على تعديل الفصلين 91 و54 من النظام الأساسي للحزب خلال أشغال المؤتمر الاستثنائي الذي انعقد اليوم السبت بالقاعة المغطاة للمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.

وعرفت أشغال المؤتمر الاستثنائي حضورا مكثفا للمنتسبين لحزب الاستقلال بمختلف الجهات والأقاليم .

وبمقتضى  التعديل للمادة 54 الذي صادق عليه المؤتمر الإسثتنائي، سيفسح المجال أمام كل من سبق له أن حصل على عضوية اللجنة التنفيدية في الحزب حاليا أو سابقا.

وبحسب ما علمته “أوريزون تيفي” من مصادر داخل البيت الاستقلالي فان  المادة  91 تنص ، على ان  “تتكون اللجنة التحضيرية الوطنية من أعضاء اللجنة التنفيذية ومن 150 عضوا يتم انتخابهم من بين أعضاء المجلس الوطني خلال آخر دورة له قبل المؤتمر، مع مراعاة التوزيع الجغرافي. وتمارس اللجنة التحضيرية مهامها وفق مقتضيات النظام الداخلي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*