الرئيسية / مغرب / توقيف جريدة بحرينية بسبب “حراك الريف”

توقيف جريدة بحرينية بسبب “حراك الريف”

 أوقفت هيئة الإعلام بدولة البحرين جريدة الوسط بسبب ما أسمته “مقالا صادرا بعددها يومه الأحد 4 يونيو يسيء لدولة عربية شقيقة”. و إذا كانت الهيئة المذكورة لم  تشر بصريح العبارة لاسم المغرب إلا أن المقال المنشور بنفس العدد جاء قاسيا في وصف أحداث الريف و حمل اتهامات لحكومة العثماني في تأجيج الإحتقان و عجزها عن إيجاد حلول للحراك.

وقال  “معهد البحرين للحقوق والديمقراطية” إن مصدرا لم يكشف عن هويته في صحيفة الوسط قال إنه تم وقف الصحيفة بسبب “مقال رأي” حول الاحتجاجات في المغرب.

وقالت وزارة شؤون الإعلام إنها قررت وقف إصدار وتداول الصحيفة “حتى إشعار آخر” بحسب ما نقلت وكالة أنباء البحرين الرسمية، بدون أن تحدد ما إذا كان الحظر يشمل الموقع الإلكتروني للصحيفة أيضا.

وجاء القرار بعد اتهام الصحيفة بـ”مخالفتها القانون وتكرار نشر وبث ما يثير الفرقة بالمجتمع ويؤثر على علاقات مملكة البحرين بالدول الأخرى، بنشرها في عدد الأحد مقالا يتضمن إساءة لإحدى الدول العربية الشقيقة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*