الرئيسية / مغرب / برلماني عن حزب “الجرار” يضرم النار في جسده و”البام” يدخل على خط القضية

برلماني عن حزب “الجرار” يضرم النار في جسده و”البام” يدخل على خط القضية

أقدم البرلماني والمقاول  عبد اللطيف الزعيم عن حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم الرحامنة، يوم أمس الخميس ، على إضرام النار في جسده داخل إدارة المكتب الشريف للفوسفاط بمدينة إبن جرير ، متأثرا بحروق متفاوتة الخطورة.

وقالت مصادر مقربة من البرلماني ان السبب الذي دفعه الى اضرام النار في جسده هو احتجاجه على ما أسمتها المصادر “بالحكرة” على اثر” تعويض ناتج عن  نزع ملكية ضيعة لإنتاج البيض تعود الى ملكيته”.

المصادر ذاتها أكدت أنه تم نقل البرلماني الزعيم الى احدى المصحات الخاصة بحي كليز بمراكش .

وفي سياق متصل ، دخل حزب “البام” على خط القضية ، حيث أصدرت الكتابة الاقليمية للرحامنة يوم أمس الخميس بلاغا أعلنت فيه عن ” تشكيل لجنة حزبية للتحقيق في أسباب هذا الحادث وحيثياته، وبناء على نتائجه سيتم تحديد الخطوات والإجراءات المناسبة”.

وأوضح المصدر نفسه ، بأن “بعثة مكونة من أعضاء عن المكتب السياسي والمؤسسة الوطنية لمنتخبي ومنتخبات حزب الأصالة والمعاصرة والتنسيقية الجهوية للحزب انتقلت إلى مدينة مراكش للاطمئنان على الحالة الصحية  للنائب ومتابعة وضعه”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*