الرئيسية / إفريقيا والعالم / أول سفينة مواد غذائية تبحر من إزمير التركية إلى قطر

أول سفينة مواد غذائية تبحر من إزمير التركية إلى قطر

غادرت أول سفينة صباح اليوم الخميس على متنها قرابة 4 آلاف طن من الخضار والفواكه والحبوب من ميناء إزمير غربي تركيا متجهة إلى قطر، التي تفرض عليها بعض دول الخليج مقاطعة.

وقالت المديرة العامة للشركة الناقلة للمواد الغذائية إيبك دميرجي للأناضول، “من غير الممكن نقل المواد الغذائية عبر البر بسبب أزمة المقاطعة لقطر”.

وأضافت دميرجي أن الشحنات السابقة أُرسلت عبر الجو، وبدأت الشركة بعدها الشحن عبر البحر بسبب عدم قدرة النقل الجوي على تلبية الاحتياجات”.

وأشارت إلى أن السفن سترسو في ميناء بالعاصمة القطرية الدوحة بعد 10 أيام. مشيرة إلى أنها الشحنة البحرية الأولى من المواد الغذائية إلى قطر.

وأمس الأربعاء قال وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي في تصريح للأناضول، إن “تأمين احتياجات دولة قطر عن طريق الطائرات لا يمكن أن يستمر، لتكلفته الباهظة”.

ولفت في هذا السياق، إلى أن “تركيا أرسلت إلى قطر منذ اندلاع الأزمة الخليجية 105 طائرات محملة بالمواد الغذائية والمستلزمات الأخرى”.

ومنذ 5 يونيو  الجاري، قطعت 7 دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وهي: السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ “دعم الإرهاب”، فيما نفت الدوحة تلك الاتهامات.

وشدّدت قطر على أنها تواجه حملة “افتراءات”، و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني.

وكان  الملك محمد السادس  قرر  في وثت سابق  إرسال طائرات محملة بمواد غذائية إلى دولة قطر  وذلك حسب ما أعلنه  بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي.

 ويأتي هذا القرار يضيف البلاغ  تماشيا مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف وما يستوجبه خاصة خلال شهر رمضان الكريم من تكافل وتآزر وتضامن بين الشعوب الإسلامية، مصداقا للآية الكريمة ” شهر رمضان الذي   أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى و الفرقان “.

وتؤكد المملكة المغربية أن هذا القرار لا علاقة له بالجوانب السياسية للأزمة القائمة بين دولة قطر ودول شقيقة أخرى، حيث أن موقف المغرب بشأنها، كان موضوع بيان مفصل لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، صدر يومه الأحد 11 يونيو 2017″.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*