الرئيسية / مغرب / سنة حبسا نافذا لأستاذ “الجنس مقابل النقاط”

سنة حبسا نافذا لأستاذ “الجنس مقابل النقاط”

بعد ثلاث جلسات على استئناف المحاكمة حسمت هيئة الحكم بغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بتطوان أول أمس الثلاثاء قرارها في حق الأستاذ الجامعي بكلية العلوم بتطوان ، الذي يتابع في حالة اعتقال منذ شهر أبريل الماضي في قضية ما بات يعرف اعلاميا “بالجنس مقابل النقاط” وقضت بسنة واحدة سجنا نافذة وغرامة مالية قدرها 5 آلاف درهم .

الخبر أوردته جريدة “أخبار اليوم” في عددها الصادر اليوم الخميس ووفق مصادرها المقربة من هيئة دفاع المتهم الذي أفاد بأن المحكمة اكتفت بمتابعة المتهم بالجنح المتعلقة بالفساد ،واهانة هيئة منظمة باسم القانون، وأسقطت عنه جناية “هتك عرض أشخاص بواسطة الاكراه والضغط والابتزاز باستغلال النفوذ ” وهي التهم التي وجهتها الشرطة القضائية بولاية أمن تطوان الى المشتبه به بعد التحقيق معه فيما نسب اليه ومواجهته مع بعض  الطالبات اللواتي ظهرت اسماؤهن في المحادثات الثنائية معه.

واضافت نفس المصادر أن هيئة المحكمة شرعت في مناقشة ملف القضية التي شغلت الرأي العام الوطني خلال شهر أبريل الماضي مع الأستاذ المتهم واستمعت الى أقواله بخصوص اعترافات الطالبات وذلك بعدما قررت ضم الدفوعات الشكلية التي تقدم بها محاميه والذي طالب من المحكمة استبعاد محاضر الضابطة القضائية والاكتفاء بما راج من أقوال الماثلين أمامها .

وأشارت نفس مصادر “أخبار اليوم” الى أن الأستاذ المتهم أشهر سيف الانكار أمام هيئة الحكم خاصة فيما يتعلق بتهمة الابتزاز ومقايضة الطالبات بين ربط علاقة جنسية معه مقابل تمكينهن من علامات جيدة في المادة التي يدرسها مؤكدا أن العلاقات التي جمعته بطالباته في احدى الشقق المكرية بمدينة مارتيل كانت برغبتهن من دون أي ضغط منه او اكراه .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*