الرئيسية / مغرب / وفاة والد المعتقل المرتضى بعد غيبوبة طويلة و بنعزوز يدخل على الخط

وفاة والد المعتقل المرتضى بعد غيبوبة طويلة و بنعزوز يدخل على الخط

بعد غيبوبة دامت حوالي أسبوعين بعد سماعه خبر متابعة ابنه بقانون الارهاب، توفي والد المرتضى إعمراشا المعتقل على خلفية احتجاجات الحسيمة أو ما بات يعرف “بحراك الريف” وذلك  في الساعات الأولى من ليلة يومه الجمعة .

وكان الراحل إماماً بأحد المساجد بالحسيمة حيث كان يعاني من مشاكل صحية كمرض السكري، ومشاكل في القلب، وشلل نصفي أقعده على كرسي متحرك، ومن المنتظر أن تقام صلاة الجنازة عليه  بعد صلاة اليوم الجمعة .

من جانبه وجه عزيز بنعزوز رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين طلبا استعجاليا الى وزير العدل محمد أوجار و الى  المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج لمنح المعقتل المرتضى رخصة الحضور الى جنازة والده.

ونشر بنعزوز تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”  قال فيها ” بصفتي رئيسا لفريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين توجهت بطلب استعجالي إلى كل من السيد وزير العدل والسيد المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج قصد السماح للسيد المرتضى اعمراشا المعتقل بسجن سلا على خلفية احتجاجات الريف، حتى يتمكن من حضور مراسم دفن والده الذي وافته المنية عشية اليوم الخميس 22 يونيو 2017 بمدينة الحسيمة، وبهذه المناسبة الأليمة أتقدم بأحر التعازي والمواساة للأخ المرتضى وكافة أفراد أسرته وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وأضاف بنعزوز في تدوينته  “أجدد الدعوة إلى اطلاق سراح كافة المعتقلين كمدخل لمعالجة كل القضايا المتصلة بالحركة الاحتجاجية بالريف”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*