الرئيسية / مغرب / الاعتداء الذي تعرض له صاحب ملهى ليلي بمراكش وتوفي في فرنسا

الاعتداء الذي تعرض له صاحب ملهى ليلي بمراكش وتوفي في فرنسا

 

 

 

ليس في نهاية الأسيوع الماضي، ولكن قبل ذلك بكثير، اهتزت مدينة مراكش على وقع جريمة، دفعت أسرة الضحية إلى نقله بعيدا عن المدينة، لكن حدث ما لم يكن في الحسبان …

علم «أوريزون» من مصادر مطلعة أن أجنبيا يدير ملهى ليليا بحي كيليز بمراكش تعرض لاعتداء بواسطة آلة أو آلات حادة، حيث أصيب إصابات اضطرت أسرته إلى نقله إلى أحد مصحات المدينة الحمراء لتلقي العلاج.

 

وأضافت نفس المصادر أن الاعتداء وقع قبل حوالي ثلاثة أسابيع، وأن الأجنبي تعرض لإصابات جعلت أسرته تعمل على نقله فيما بعد إلى فرنسا لتلقي العلاجات الضرورية.

وأضافت نفس المصادر أن الأجنبي توفي قبل بضعة أيام، جراء الإصابات التي تعرض لها بمراكش، والتي لم يتمكن من علاجها سواء في المغرب أو في فرنسا.

وأكدت نفس المصادر دخلت على وجه السرعة على الخط، وفتحت تحقيقا في الموضوع ما يزال جاريا.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*