الرئيسية / مغرب / رسالة مريم بنصالح لسعد الدين العثماني بشأن الحوار الاجتماعي

رسالة مريم بنصالح لسعد الدين العثماني بشأن الحوار الاجتماعي

 

 

أعلن الاتحاد العام لقاولات المغرب، اليوم الأربعاء، عن عقد جولة جديدة للحوار الاجتماعي ثلاثية الأطراف في غضون الأسابيع المقبلة، وذلك  بعد تلقي التوصيات التي ستقدمها لجان العمل الموضوعاتية.

وذكر بلاغ للانحاد العام في بلاغ  توصلت “أوريزون تيفي” بنسخة منه ، “بأن جلسة عمل كانت قد جمعت رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، برئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب مريم بنصالح شقرون يوم 19 فبراير الماضي، وتوخت الاتفاق على المنهجية الجديدة لمواصلة الحوار الاجتماعي “.

وذكر المصدر ذاته أن الأمر يتعلق بالخصوص بإنشاء لجان عمل موضوعاتية تهم تحسين الدخل، وتشريعات الشغل والحريات النقابية، والقضايا المتعلقة بالإدارة العمومية.

وأكد البلاغ ذاته، “أن الاتحاد العام لمقاولات المغرب، باعتباره فاعلا أساسيا في الحوار الاجتماعي، معني بالمساهمة في تفعيله من أجل تحقيق نتائج إيجابية وملموسة “.

وأبرز أنه “يعمل على ثلاث مستويات، حيث يشتغل مع الجهاز التنفيذي من خلال منصة عمل (الحكومة – الاتحاد العام لمقاولات المغرب)، ومع النقابات عبر المناقشات الثنائية المباشرة كجزء من الاتفاقيات الاجتماعية الموقعة مع هذه الأخيرة، ثم مع الحكومة والنقابات العمالية في الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف، والذي يشارك فيه الاتحاد العام لمقاولات المغرب بصفته المؤسسة المهنية للمشغلين الأكثر تمثيلية “.

وأشار الاتحاد العام لمقاولات المغرب إلى أن “تفاعله مع الحكومة وشركائها الاجتماعيين يأتي في سياق استمرارية عمل المؤسسة، ولا يخضع للجداول الزمنية للانتخابات”.

وكان رئيس الحكومة سعد الدين العثماني قد اقترح، خلال استقباله يأول أمس الاثنين  النقابات الأكثر تمثيلية، فتح حوار ثلاثي الأطراف للوصول، في أبريل المقبل، إلى اتفاق يمتد على ثلاث سنوات.، حيث عرض  العثماني على النقابات منهجية فتح حوار ثلاثي الأطراف من خلال ثلاث لجان موضوعاتية والتي تضم  كل من لجنة تحسين الدخل، ولجنة القطاع الخاص لمدارسة تشريعات الشغل والحريات النقابية، ولجنة القطاع العام لمدارسة القضايا المتعلقة بالإدارة العمومية .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*