الرئيسية / صحة / الخطر الذي كان يتهدد مرضى القصور الكلوي

الخطر الذي كان يتهدد مرضى القصور الكلوي

أنقذ أنس الدكالي وزير الصحة، مرضى القصور الكلوي بجهات المغرب من مضاعفات خطيرة، بسبب استعمال معدات فاسدة في عمليات تصفية الدم، سواء بالمراكز التابعة للمستشفيات العمومية أو والمراكز التابعة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وأوردت يومية الصباح في عددها ليوم الإثنين، أن المدراء الجهويون قد توصلو برسالة من مديرية التوقعات التابعة لوزارة الصحة تطلب منهم التحرك على وجه السرعة لتجميع عدد كبير من المعدات والأدوات المستعملة في عمليات تصفية الدم وإعادتها إلى مصلحة تدبير المخزون الكائنة بالدار البيضاء .

وأوضح نفس المصدر أنه حسب الرسالة فالتحريات التي قام بها المختبر الوطني لمراقبة الأدوية أن نوع الخرايم المستعملة في عملية تصفية الدم يمكن أن تكون لها مخاطر على صحة المستفيدين من العلاج.

وأضاف أن وزارة الصحة أشارت إلى هذا النوع من الخراطيم المغشوشة وحذرت من استعمالها في جميع المراكز بالجهات ال 12، كما طلبت من المديرين بمنع استعمالها وجمع الكميات المتبقية منها، ومطالبة الشركة صاحبة الصفقة بتعويضها في أقرب أجل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*