الرئيسية / إفريقيا والعالم / «أوريزون تيفي» يكشف معلومات عن الطائرة العسكرية الجزائرية المنكوبة

«أوريزون تيفي» يكشف معلومات عن الطائرة العسكرية الجزائرية المنكوبة

تعد الطائرة الجزائرية المنكوبة من طراز إليوشين إي أل-76، من أهم الطائرات الحربية الروسية، وهي الناقل الرئيسي للمعدات العسكرية الروسية.

جهزت الطائرة بقدرات تسمح لها بالهبوط والإقلاع مباشرة من التربة غير الممهدة وعلى الثلوج والجليد، وفقا لما نشرته وكالة “سبوتنيك” الروسية.

صممت الطائرة للاستعمال (IL-76) في مهام اكتشاف المناطق القطبية، كما استعملت الطائرة لتدريب رواد الفضاء ومحاكاة ظروف انعدام الجاذبية.

أطلق على الطائرة لقب “وحش السماء” أو”البيت الطائر”، وصنعت لأول مرة عام 1967، لتلبي متطلبات الجيش السوفيتي، إذ صممت لشحن 40 طن لمدى يزيد عن 5000 كلم بأقل من 6 ساعات وقادرة على الهبوط والإقلاع من مدارج غير معبدة، وكذا على تحمل الظروف الجوية القاسية في سيبريا والمناطق القطبية.

حلقت النسخة التجريبية لهذه الطائرة في مارس 1971، وبدأ إنتاجها في مؤسسة طشقند لإنتاج الطائرات في مدينة طشقند عاصمة جمهورية أوزبكستان السوفيتية، حيث أنتجت حوالي 860 طائرة إليوشن بأنواع متعددة، كما دخلت الخدمة في 1974، ومازالت في الخدمة حتى الآن، وصنع منها لحد الساعة 960 طائرة.

للطائرة أربعة محركات، حيث استخدمت هياكل إليوشن (IL-76) كأساس لصناعة طائرات إلبريف(A-50) للإنذار المبكر كما أنتجت 25 طائرة من هذا النوع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*