الرئيسية / مجتمع / مصلحة جديدة بالمغرب لضبط الشيكات بدون رصيد

مصلحة جديدة بالمغرب لضبط الشيكات بدون رصيد

يعتزم بنك المغرب، إطلاق مصلحة مركزة الشيكات غير الصحيحة في إطار إعادة ثقة المغاربة في التعامل خلال الدفع بالشيكات.

ويقدم النظام مجموعة من الخدمات فيما يتعلق بالشيكات ومتابعتها بل حتى تنقيط المتعاملين بها، وتمكينهم من الولوج إلى المعلومة البنكية حول أصحابها.

وحسب تصريح لأطر بنك المغرب، فقد تم تسجيل تراكم 85 مليار درهم على مدى 10 سنوات بسب منح شيكات بدون رصيد، ما جعل المغاربة يفقدون الثقة في التعامل بالشيكات كوسيلة للدفع.

وعن المغاربة الممنوعين من دفتر الشيكات قال نفس المصدر أن عددهم هو 540 ألف شخص، ويمنع منها قرابة 1700 شهرياً، تشكل نسبة الأفراد منهم 70 في المائة.

وقد سجل قرابة مليون و245 ألف و260 شيك مسروق أو مفقود، في العشر سنوات الأخيرة، كما أن الأبناك تسجل الاعتراض على 10 آلاف شيك شهريا، و5 ملايين حساب بنكي تم إغلاقه خلال نفس الفترة، كما يتم إغلاق حوالي 42 ألف حساب بنكي شهرياً، بسبب المشاكل في الدفع بواسطة الشيكات.

ولتجاوز كل هذا قرر بنك المغرب بشراكة مع شركة خاصة، إطلاق مصلحة مركزة الشيكات غير الصحيحة، التي سوف توضع رهن إشارة الشركات والتجار، وتمكنهم من معطيات دقيقة عن العميل، وهل يمكن قبول سداده بالشيك، دون أن يكون للأفراد الحق في الوصول إلى هذه المعلومات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*