الرئيسية / مجتمع / الصحفية التي تكسر أنفها في جلسة بوعشرين لـ “أوريزون تيفي”: هذا ما وقع بالضبط

الصحفية التي تكسر أنفها في جلسة بوعشرين لـ “أوريزون تيفي”: هذا ما وقع بالضبط

قام أحد المحامين من دفاع المشتكيات في قضية توفيق بوعشرين، بتعنيف الصحفية فاطمة الزهراء رجمي، أثناء جلسة المحاكمة بالأمس.
 
وقالت الصحفية في تصريح لـ “أوريزون تيفي” أن المحامي قام بسب أحد الصحفيين بلفظ قالت لـ«أوريزون تيفي» أنها تترفع على قوله، لأنه خادش للحياء، وأضافت أن المحامي سبب الصحافي الذي كان يحاول التقاط صورة، الأمر الذي لم يتقبله باقي الصحفيين وطالبوه بسحب السبة والاعتذار، وقالت أيضا أنه في ظل هذه التجاذبات، احتدم الخلاف وقام المحامي بضربها حيث كانت ضمن الذين احتجوا على تصرفه وكلامه، على حد تعبيرها.
 
وعن شدها لبذلة المحامي، قالت الصحفية: “لقد تأثرت من قوة الضربة فما كان مني إلا أن أمسكت بثوبه”.
 
وأكدت الصحفية لـ “أوريزون تيفي” أن الضربة التي تلقتها على مستوى الأنف تسببت بكسر أنفها، ومن المفروض أن تقوم بوضع آلة على منطقة الكسر حتى لا تضطر لإجراء عملية جراحية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*