الرئيسية / إفريقيا والعالم / مسؤول أمريكي يرد على اتهامات طالته أثناء زيارته المغرب

مسؤول أمريكي يرد على اتهامات طالته أثناء زيارته المغرب

بعد سلسلة الإتهامات التي طالت رئيس وكالة حماية البيئة الأمريكية خلال زيارته للمغرب، وذلك حول تكاليف الرحلة التي قيل أنها فاقت 40 ألف دولار، وحول ما أثير بشأن لوبي أمريكي لإقناع الرباط بشراء الغاز المسال الأمريكي.

وحسب موقع “washingtonexaminer”، فقد أكد سكوت أن “رحلته إلى المغرب كانت مرتبطة بأعمال تجارية”، نافيا ما تم تداوله بكون الرحلة كانت مكلفة وغير ضرورية.

وقال سكوت في رد على اللجنة الفرعية المعنية بالبيئة بمجلس الشيوخ سؤال :”أنا سعيد للغاية لأنك طرحت هذه الأسئلة عن المغرب”، مضيفا” لقد كنا في الميدان لمدة 36 ساعة، وترويج قيام الوكالة البيئية بمهام غير التي ذكرت غايته التشويه”.

 وأوضح سكوت أن :”زيارته كانت مخصصة لمناقشات حول اتفاقية تجارة حرة بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية”.

تجدر الإشارة أن وسائل إعلام أمريكية، كانت قد كشفت أن تكلفة الرحلة التي قام بها سكوت بروت إلى المغرب، تزيد على 40 ألف دولار، مشيرة إلى أنه حل بالمغرب ضمن لوبي أمريكي لإقناع الرباط بشراء الغاز المسال الأمريكي.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*