الرئيسية / الاولى / بعد أن سب دينه ووطنه.. نور محمدوف ينتقم من غريغور

بعد أن سب دينه ووطنه.. نور محمدوف ينتقم من غريغور

قبل أيام من النزال الذي كان مقررا أن يجمع ما بين المقاتلين، الإيرلاندي كونور ماك غريغور وحبيب نور محمدوف الداغستاني الروسي، في لاس فيجاس.

نهج الإيرلاندي كنور ماك كل أساليب الاستفزاز وأمعن في التهجم على معتقدات الروسي حبيب نور محمدوف.

وأثناء النزال قام الاروسي محمد حبيب نور بصب جام غضبه على الإيرلاندي كونور، حيث كاد أن يرديه قتيلا لولا تدخل الحكم في آخر لحظة.

وقام حبيب نور محمدوف بالقفز من الحلبة إلى الفريق التقني لخصمه في محاولة للانتقام من الإهانات التي تعرض لها، لكن تدخل المنظمين حال دون ذلك.

وقال المقاتل حبيب نور محمدوف في تصريح له للصحافة: “كونور ماك غريغور شتم ديني ووطني ووالدي.. الكل يتحدث عني ويركز على لقطة قفزي من القفص ولا يتحدث عما فعله كونور.. الرياضة أخلاق ولا يجب على المقاتلين أن يشتموا منافسيهم”.

تجدر الإشارة إلى أن النزال انتهى لصالح حبيب نور محمدوف، حيث انتصار على الأيرلندي كونور ماكغريغور، يوم الأحد، ليتوج ببطولة العالم للوزن الخفيف في الفنون القتالية المختلط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*