الرئيسية / الاولى / تغيير في التوقيت الإداري والمدرسي بعد اعتماد التوقيت الصيفي الدائم

تغيير في التوقيت الإداري والمدرسي بعد اعتماد التوقيت الصيفي الدائم

أكدت مصادر أن الحكومة قد تتجه إلى إقرار تعديلات على توقيت الدخول الإداري والمدرسي، بعد  اعتماد نظام التوقيت الصيفي الدائم، والذي قررته هذا الصباح في اجتماع المجلس الحكومي الاستثنائي.

وأضافت نفس المصادر أن حكومة سعد الدين العثماني قد تقرر تعديلات في  التوقيت المدرسي والإداري، يجعل الدخول المدرسي يبدأ مع الساعة التاسعة صباحا بدل الثامنة، والدخول مع التاسعة والنصف في الإدارات والمؤسسات العمومية.

وأكدت نفس المصادر أن هذه التعديلات لم يتم الحسم فيها بشكل نهائي، وأنها كانت محط نقاش واقتراح قبل الإقرار بالعمل بالتوقيت الصيفي الدائم، خاصة مع علمها المسبق بالغضب الذي سيخلفه اعتماد التوقيت الصيفي بالنسبة لعدد مهم من العائلات، والتي كانت تنتظر بفرحة تغيير التوقيت الصيفي في نهاية هذا الأسبوع.

ومما يؤكد هذا الأمر، حسب نفس المصادر، ما ورد في بلاغ المجلس الحكومي الاستثنائي، والذي أكد أن المجلس اتخاذ عدد من الإجراءات المصاحبة للمرسوم وخاصة إعادة النظر في ساعة الالتحاق بالمؤسسات التعليمية والانصراف منها حتى يتسنى للتلاميذ القيام بذلك في ظروف ملائمة، بالإضافة إلى إجراءات إدارية أخرى تهم التوقيت الإداري.

نص البلاغ ننشره هنا كاملا لأهمية الموضوع:

 

انعقد يوم الجمعة 16 صفر 1440هـ الموافق لـ 26 اكتوبر 2018 اجتماع لمجلس الحكومة، تحت رئاسة السيد رئيس الحكومة، خصص للمدارسة والمصادقة على مشروع مرسوم رقم 2.18.855 يتعلق بالساعة القانونية. ويهدف مشروع هذا المرسوم الذي تقدم به السيد الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإصلاح الإدارة وبالوظيفة العمومية إلى إضافة ستين (60) دقيقة إلى الساعة القانونية المحددة في تراب المملكة بموجب الفصل الأول من المرسوم الملكي رقم 455.67 بتاريخ 23 من صفر 1387 (2 يونيو 1967) بشأن الساعة القانونية؛ وذلك حتى يتسنى الاستمرار، بكيفية مستقرة، في العمل بالتوقيت الصيفي المعمول به حاليا. وسيمكن هذا الإجراء التنظيمي الذي صادق عليه المجلس من تفادي تعدد التغييرات التي تجرى أكثر من مرة خلال السنة، وما ينجم عنها من انعكاسات سلبية خلصت إليها دراسة معمقة للوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بإصلاح الإدارة وبالوظيفة العمومية، كما قرر المجلس اتخاذ عدد من الإجراءات المصاحبة للمرسوم وخاصة إعادة النظر في ساعة الالتحاق بالمؤسسات التعليمية والانصراف منها حتى يتسنى للتلاميذ القيام بذلك في ظروف ملائمة، بالإضافة إلى إجراءات إدارية أخرى تهم التوقيت الإداري، كما ستتواصل عملية التشاور مع باقي الشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين بخصوص الإجراءات المواكبة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*