الرئيسية / الاولى / الحكومة تتجه لفرض ضرائب على منصات التواصل الإجتماعي

الحكومة تتجه لفرض ضرائب على منصات التواصل الإجتماعي

باتت الحكومة قريبة من إصدار نص قانوني يلزم منصات التواصل الإجتماعي بأداء ضرائب على أرباحها مقابل العمل بالمغرب.

هذا الخبر تم تناقله على نطاق واسع، موازاة مع إنعقاد المناظرة الوطنية للجبايات، حيث يتم تداول أن 600 مليار سنتيم درهم تضيع على بلادنا سنويا، ذلك أن نية الحكومة ستكون في فرض أداء نسبة 3% من الأرباح السنوية للفايسبوك وغوغل وأمارون، مقابل إشتغالهم بالنطاق المعلوماتي المغربي.

الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، وفي جواب له عن سؤال حول الموضوع، قال بأن نية المغرب تكمن في وضع إطار قانوني يسمح بأداء هذه الشركات لمساهمات ضريبية، مضيفاً أن هناك عمل داخل قطاعات وزارية لإخراج هذا الإطار.

وأضحت الشركات التكنولوجية العملاقة مثل فايسبوك وغوغل وأمازون، منصة كبيرة للإشهارات حيث تستحوذ على 70 بالمئة من الإعلانات داخل الشبكة العنكبوتية وهو ما دفع المغرب للسير على منوال عدد من الدول الأجنبية في هذا الإطار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*