الرئيسية / فن و ثقافة / منتج فيلم “كازابلانكا” مطالب بأداء مبالغ مهمة للعاملين بالفيلم

منتج فيلم “كازابلانكا” مطالب بأداء مبالغ مهمة للعاملين بالفيلم

علمت “أوريزون تيفي” من مصادر مؤكدة بأن إحدى الشركات الوطنية المتخصصة في تنفيذ الإنتاج السينمائي وهي برافو برودكشن ومقرها مراكش قد بدأت الإجراءات القانونية ضد منتج فيلم كازابلانكا.

المنتج وليد منصور وحسب مصادرنا لم يقم بسداد مبلغ يفوق المئة ألف دولار كمستحقات للعاملين، وهو في وضعية فرار من الأداء منذ يناير المنصرم.

وحسب مصدرنا كذلك، فإن الشركة قامت على الاشراف الكلي على تصوير الفيلم، والذي تم بيعه الى مجموعة إعلام المصريين والتي لا تعلم عن هذا الاحتيال، وهذه المجموعة تابعة للدولة ويترأس مجلس إدارتها تامر مرسي، وقد كلفت الشركة المحامي الدكتور أحمد الجندي لاسترداد حقوقها، والمستحقات التي تفوق المئة ألف دولار.

وأضافت المصادر أن الشركة ‏(برافو برودكشن) والتي تملك مستندات وعقود وإقرار أمانة موقعة من طرف المنتج وليد منصور، قد وجهت رسائل إلى جهات رسمية في الدولة وهي النقابات المصرية منها نقابة المهن السنمائية وصناعة السينما وهيئة المصنفات لوقف عرض الفيلم المتوقع عرضه في عيد الفطر.

وتعهد منتج الفيلم ” كازبلانكا ” باالسداد منذ خمس أشهر إلا أنه يحاول تضيع الوقت لحين نزول الفيلم في عيد الفطر والذي بدء بالفعل الترويج له عبر وسائل الاعلام والإعلانات.

ويشهد أن السلطات المصرية والنقابات باجماع ترتكز على قانون شديد وصارم تجاه تصرفات الاحتيال في التعاقدات المرتبطة بالإنتاجات الفنية أو أي شيء يسيئ إلى سمعة مصر وفنها العريق، ونأمل من الجهات الرسمية في مصر سرعة الإجراءات من أجل إسترجاع تلك الحقوق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*