الرئيسية / رياضة / تغييرات بالجملة بفريقي “الماص” و”الواف” استعدادا للموسم المقبل

تغييرات بالجملة بفريقي “الماص” و”الواف” استعدادا للموسم المقبل

أجرى فريقا العاصمة العلمية لكرة القدم، المغرب الفاسي والوداد الفاسي، مع نهاية الموسم الماضي، تغييرات عديدة على الصعيدين الإداري والتقني، من أجل استقبال الموسم الكروي المقبل الذي ينطلق في شهر شتنبر، بتنافسية وقدرة أكثر على العطاء وتقديم أداء كروي يرضي شغف جمهوري الفريقين. وعلى المستوى الإداري، كان فريق المغرب الرياضي الفاسي الذي احتل الموسم الماضي صفا متقدما في ترتيب البطولة الوطنية الاحترافية في قسمها الثاني وكان قريبا من العودة إلى القسم الوطني الأول (المركز الرابع برصيد 46 نقطة)، سباقا إلى عقد جمع عام استثنائي شهر يونيو الأخير، جدد خلاله أطره الإدارية، حيث خلف السيد اسماعيل الجامعي الرئيس السابق مروان بناني على رأس إدارة الفريق.

وبهذا التغيير في رئاسة الفريق وتشكيلة المكتب المسير الجديد، تم ضخ دماء جديدة في الهيكلة الإدارية من خلال إشراك عناصر جديدة في دواليب التسيير، حيث عبرت الإدارة الجديدة عن عزمها تحقيق إشعاع كبير للفريق الأصفر وكسب رهان العودة من جديد إلى القسم الوطني الأول. ومن جهته، سارع الوداد الفاسي لكرة القدم في الأسبوع الأول من شهر يوليوز الماضي، إلى عقد جمعه العادي قبل انطلاق الموسم الكروي، إذ شهد الجمع العام تجديد الثقة في السيد حسن الجامعي على رأس إدارة الفريق لمدة أربع سنوات. وتمكنت مدرسة النادي في الموسم الكروي 2018/2019، من تسجيل اسمها في مشاركات محلية وجهوية ووطنية، بالإضافة إلى مشاركة متميزة في دوري ديجون بفرنسا ممثلا المغرب. وتجاوز الوداد الفاسي في مرحلة الإياب من بطولة القسم الوطني الثاني خلال الموسم الأخير، سلسلة النتائج السلبية وتمكن من الحفاظ على موقعه في القسم الوطني الاحترافي الثاني بعدما كان قريبا من النزول لقسم الهواة، وذلك بفضل سلسلة من الإجراءات الاستعجالية التي لجأت إليها إدارة الفريق لتجاوز الوضع، كما سجل الفريق حصوله رسميا على الاعتماد بمزاولة النشاط من طرف وزارة الشباب والرياضة بعد تكييف نظامه الأساسي مع قانون التربية البدنية 30.09. على مستوى الترسانة البشرية، استهل الماص سلسلة تعاقداته مع ثلاثة لاعبين تلقوا تكوينهم بمدرسة النادي بعقد احترافي لمدة ثلاث مواسم، ويتعلق الأمر ب اللاعب حمزة الجناتي (وسط الميدان)، واللاعب صلاح الدين والي علمي (وسط ميدان هجومي)، واللاعب بلال الودغيري (مدافع أوسط). وواصل فريق المغرب الفاسي تعاقداته مع اللاعب لحسن كوربي (مهاجم) بعقد احترافي لثلاث مواسم، كما تعاقد مع حارس المرمى إلياس ابراهيمي لموسمين، وحارس المرمى محمد أمين البورقادي بعقد احترافي لموسمين، وتعاقد مع اللاعب حمزة بوسدرة (وسط ميدان دفاعي) بعقد لموسمين، كما وقع مع اللاعب ياسين وكيلي (وسط ميدان) بعقد لموسمين. ويخوض المغرب الفاسي منذ 27 يوليوز، معسكرا تدريبيا بإقليم إفران استعدادا لمنافسات البطولة الوطنية للقسم الثاني يستمر إلى غاية 10 غشت الحالي. كما أجرى في ذات الإطار مقابلتين وديتين مع شباب أطلس خنيفرة، واتحاد آزرو. وأجرت إدارة الماص الجديدة تغييرات على الطاقم التقني، حيث تم التعاقد مع المدرب الجديد سمير يعيش على رأس الإدارة التقنية، وتم تعيين عبد الرحمان السليماني مديرا تقنيا للفريق ومشرفا على مدرسة النادي. أما الوداد الفاسي فخاض أول معسكر تدريبي بمدينة الرباط، حيث أجرى مجموعة من اللقاءات الودية أبرزها مع الجيش الملكي، كما أنهى مع بداية الشهر الحالي معسكره الإعدادي بإقليم إفران دام لمدة 10 أيام. وانطلق الواف في الاستعداد للبطولة الوطنية مباشرة بعد انتهاء الموسم الكروي، من خلال التعاقد مع المدرب محمد بن مسعود على رأس الإدارة التقنية خلفا لحسن أوغني، بعقد لموسم واحد قابل للتجديد، كما تعاقد مع المعد البدني حسن الطالب. وتضم الإدارة التقنية كذلك مساعد المدرب عبد الرحيم شكيليط، ومدرب الحراس محمد حمادو، والكاتب العام حسن بوحبة. وتعاقد الوداد الفاسي الذي يراهن في الموسم الكروي المقبل على تحقيق نتائج إيجابية بعد أن تمكن الموسم الماضي من بلوغ نهائي كأس العرش أمام نهضة بركان، مع المدافع الأيسر عبد الحميد فراس بعقد لموسمين، ومع المدافع أحمد كنزار، والظهير الأيمن مهدي الطالبي، والمهاجم حفيظ أوزيد، والمهاجم أيوب بولهيا، ومع لاعب وسط الميدان الدفاعي رضا ديوان، وكلها بعقود لموسمين، بالإضافة إلى انتدابات أخرى. وعلى ضوء هذه الاستعدادات المكثفة وعمليات إعادة الهيكلة الإدارية والتقنية، يراهن ممثلا الكرة الفاسية في بطولة القسم الوطني الاحترافي الثاني، برسم الموسم المقبل، على تحقيق نتائج إيجابية، والمنافسة بقوة على الصفوف الأولى في الترتيب العام من أجل العودة لقسم الأضواء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*