الرئيسية / الاولى / هذه حقيقة شفاء الطفل زياد من فيروس كورونا

هذه حقيقة شفاء الطفل زياد من فيروس كورونا

تناقلت بعض الصفحات الالكترونية ورواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر الشفاء التام للطفل زياد من فيروس كورونا، ومغادرته للمستشفى الجامعي بفاس، معبرين عن فرحتهم الواسعة  بانتصاره على المرض.

وخرجت عمة الطفل زياد، نادية أوبنيوسف، عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، لتوضح حقيقة شفاء ابن أخيها عبر تدوينة لها، كاشفة من خلالها  أن الخبر الذي تم تداوله على نطاق واسع، يتضمن جزءا من الحقيقة، لكون زياد خرج فعلا من المستشفى الجامعي بفاس، غير أنه لازال يخضع لفترة الحجر الصحي بأحد فنادق العاصمة العلمية، في انتظار خضوعه للتحاليل وشفائه التام من فيروس كوفيد 19.

وجاء في تدوينة عمة الطفل زياد  التي أرفقتها بصور له من داخل الفندق”هذا الخبر فيه جزء من الحقيقة والجزء الآخر هو مانتمنوه ان يصبح حقيقة. فعلا زياد غادر المستشفى ولكن غادرها للفندق لاستكمال فترة الحجر وانتظار خضوعه للتحاليل التي نتمنى ان تكون سلبية والتي ستؤكد لنا شفاؤه نهائيا من اصابته بالفيروس.مع احترامي وتقديري للجميع”

ويذكر على أن زياد الذي حظي بتعاطف واسع من قبل المغاربة ، والذي أبدى شجاعة كبيرة في مواجهة الوباء، كان قد فقد يوم أمس الأربعاء جدته ،التي توفيت جراء مضاعفات اصابتها بفيروس كورونا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*